بعد تكذيب الإعلامي ابراهيم عيسى لحادثة الإسراء والمعراج.. النيابة العامة المصرية ترد

نشرت النيابة العامة المصرية عبر صفحتها الرسمية على فيسبوك البيان التالي: “أمر السيد المستشار العام باتخاذ إجراءات التحقيق في البلاغات التي قدمت إلى النيابة العامة ضد الإعلامي إبراهيم عيسى وستعلن النيابة لاحقا عما ستسفر عنه التحقيقات”.

صورة عن بيان النيابة العامة

وكان قد تقدم المحامي فهمي بهجت، بأول بلاغ للنائب العام المصري المستشار حماده الصاوي، يطالب فيه بفتح تحقيق مع الإعلامي إبراهيم عيسى في اتهامات بـ”ازدراء الدين الإسلامي وإنكار ثوابته ونشر أخبار كاذبة”.

وقال البلاغ أن ابراهيم عيسى انكر رحلة الإسراء والمعراج والتي ذكرها القرآن الكريم، بهدف التشكيك فيها وفي أقوال الرسول صلى الله عليه وسلم.

وجاء حديث ابراهيم عيسى من خلال برنامجه التلفزيوني، حيث وصف حادثة المعراج بأنها قصص وهمية، قائلاً: “لما يجي يقولك الإسراء والمعراج، طيب إيه رأيك إن مفيش معراج، وكل القصص إنه طلع السماء وشاف الناس اللي في النار كل دي قصة وهمية كاملة”.

وحمل البلاغ رقم 8159 عرائض النائب العام وطالب بفتح التحقيق في البلاغ وإصدار أمر بضبط وإحضار إبراهيم عيسى، وطالب المحامي في ختام بلاغه بإحالة صورة من التحقيقات إلى جهاز الكسب غير المشروع لفحص الذمة المالية للإعلامي إبراهيم عيسى وسؤاله عن مصادرها وكيفية اكتسابها.