“مدير الصحة العالمية”: علينا إنقاذ الأروح بالإمكانيات المتاحة.. ولا يمكننا انتظار لقاح “كورونا”

 

طالب مدير منظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، بالعمل والمحافظة على صحتنا وسلامتنا، وعدم انتظار ظهور لقاح ضد الفيروس التاجي، ويجب علينا إنقاذ الأرواح بالوسائل المتاحة حالياً.

وناشد تيدروس أدهانوم، وذلك من خلال مشاركته برسالة فيديو في أعمال الدورة 71 للجنة الإقليمية للقسم الغربي من المحيط الهادئ التابعة لمنظمة الصحة الدولية، بضرورة استخدام الإمكانات المتاحة لإنقاذ المصابين بفيروس كورونا، وعدم انتظار أن تجهز اللقاحات خلال هذه الفترة.

وقال مدير منظمة الصحة العالمية، وفقًا لموقع روسيا اليوم الإليكتروني، إننا نأمل أن يكون اللقاح جاهزاً وفعالاً وآمناً، وأن تحصل جميع دول المنطقة على إمكانية الوصول إليه، ومع ذلك، لا يمكننا انتظار ظهور اللقاح، لأنه من الضروري إنقاذ الحياة بالمتوافر حالياً.. كما يتعين علينا السيطرة على الفيروس، ولكن أمامنا المزيد من الاختبارات”.

وشدد على أن النقطتين الرئيستين في الانتصار على الوباء تتمثلان في “الوحدة والتضامن”، مشيراً إلى أنه “حين نعمل لأجل مصالحنا الشخصية، نعطي إمكانية الانتشار للفيروس، وحين نعمل معاً يمكننا أن نوقف العدوى”.

وأشار إلى أنه على ثقه بأن هذا الوباء سينتهي، لكنه لن يكون الأخير، مطالبًا بضرورة تحضير العالم للجائحة المقبلة، ولافتاً إلى “أهمية الاستثمار في الرعاية الصحية”.

وأشار إلى أن “الفيروس منذ عام كان مجهولاً تماماً بالنسبة لنا. لقد زرت عديداً من الدول في الجزء الغربي من المحيط الهادئ ولم أستطع تخيل أن يحصل مثل هذا الوضع. لقد تغير العالم كثيراً، لأن وباء الفيروس التاجي أثر في أنظمتنا الصحية والاجتماعية والاقتصادية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.